×

الموت كان أمنيتي في كل ليلة

بسم الله الرحمن الرحيم
أولًا الحمد لله حمدًا كثيرًا عدد كل شيء
الحمد لله اللي سخر لي العلاج الحمد لله الذي هداني للطريق الصح ، للعلاج النفسي
معاكم إنسانه تتمنى تموت كل لحظة ينتهي اليوم وأنا أدعي إنها آخر ليلة لي بالدنيا، تخيلوا كثر الهم وكثر التعب وكثر الألم والحزن ، الفقد والوجع والحسرة بكل ليلة أقضيها وأعيشها، محاولات الانتحار اللي حاولتها بدون وعي ، بيوم من الأيام ربي سخر لي اني اقرر اتعالج نفسيًا بمساعدة زوجي، وقررت أبحث عن دكتور يعالج بدون أدوية لأني اتعالج بأدوية مرض مناعي تتعبني وتجيب اكتئاب، رحت وأنا ما عاد استوعب الدنيا من كثر البكاء لدرجة حتى ما صرت اتحرك من مكاني عزلة من كل البشر ، حتى أطفالي ما صرت أهتم لهم مثل أول ، تعبت كثير كثير وصار يجيني نوبات هلع ، كرهت حتى أشوف وجهي ما عاد أبي أعيش دقيقة، اكتئاب وقلق وخوف 13 سنة متعبة مهلكة ،

وبدأت علاج بكيت عند الدكتور شادي من كثر الخوف والتوتر والتعب النفسي، كان كلامه استعيني بالله ( توكلي على الله ) أي أحد يذكرك بالله وانتي منهكه من التعب تأكدي ان ربي سخره لك ، تذكيره لي بربي بكل يوم وبكل جلسة طمن روحي وكل جسمي، ما أحكي لكم عن أول جلسة لي كيف كانت الدموع والحزن والبكاء اللي طلع من أعمق نقطه بقلبي ، تعافيت بنسبة كبيرة وأنا الحين بعد الجلسة الخامسة وبطريقي بإذن الله لين آخر جلسة، سبحان من طرح بدكتوري البركة والعلم النافع ،

وتأكدوا تمامًا أنه العلاج بدون دواء عظيم أكثر من الأدوية ، أنا عند دكتور شادي بدون دواء واختي عند دكتور ثاني تأخذ أدوية وربي فرق السماء عن الأرض بين نفسيتي الحين ونفسيتها لدرجة إني اقنعها تتعالج معاي عند دكتوري وتوقف الأدوية ، الحمد لله على كل لحظة ما ضيعت فيها وقت زيادة وتعالجت ، لو أشكر دكتور شادي لين آخر يوم بعمري ما وفيته حقه ، والحمد لله أولاً وآخرًا 💛


شارك