×

التحول الحقيقي

ابني نايف البالغ من العمر ١٦ عاماً تحول فجأة إلى شخص مختلف أصبح يعاني من كل الأمراض لم أترك طبيب باطنية، صدرية، أنف وأذن وحنجرة، أعصاب. جميع التخصصات إلا زرته عمل كل التحاليل كلها سليمة. ما يعدي يوم أو يومين إلا ونزور مستشفى. كره الدراسة والبيت والزملاء وذهبت به لأكثر من شيخ، كلهم جوابهم واحد (ما فيه شيء) كان الذهاب إلى معالج نفسي يخوفني وحتى ابني لا يريد، حتى وصلت عند الدكتور شادي والذي ارتحت له وارتاح له ابني بأنه يعالج دون أدوية.

وفعلا بدأت في علاج ابني وسبحان الله وبدون مجاملة تغير بنسبه ٥٠٪ من أول جلسة وبدأ يتحسن للأفضل حتى ولله الحمد بعد الانتهاء من الجلسات العلاجية أصبح ابني شخص آخر تماماً.

لا أخفيكم لم أتوقع بهذا التغير السريع، أمور بسيطة لا تخطر على البال كانت السبب.
أسلوب جميل ومميز في طريقة العلاج من الدكتور كانت السبب في تغير حالة ابني، أسأل الله أن يجزاه خير الجزاء لما يقدم
وأسأله أن يشفي كل شخص يعاني.


شارك